تسجيل الدخولالخروج من
اخترنا لكرياضةأخبار مصرمنوعاتفنحوادثالشرق الأوسطعرب وعالمعاجل
روميلو لوكاكو الفتى الذي غير الواقع

Basma Sobhy

09 أغسطس 2019

يقول بيل جيتس: "ليس خطأك أن تولد فقيرًا ولكن خطؤك أن تموت فقيرًا".
النجم البلجيكي الرائع روميلو لوكاكو قام بتطبيق هذه المقولة بشكل حرفي وقرر تغيير واقعه الأليم والعيش مع عائلته في المستوى الذي يحلم به.
فقد تحدث لوكاكو عن طفولته قائلًا: "كنت في السادسة من عمري حين عدت يومًا من المدرسة لأتناول الطعام كما العادة لا يوجد سوى الخبز واللبن على المائدة .. هذا هو الشيء الوحيد الذي نستطيع تحمل تكاليفه وفي ذلك اليوم لم تسر الأمور كما كل يوم لقد رأيت والدتي أمام الثلاجة وبيدها شيء تخلطه مع الماء تأملت أن يكون شيء جديد سأتذوقه أخيرًا لأول مرة لكن الحقيقة لم تكن كذلك".
وأضاف لوكاكو بقوله: "يومها فقط علمت أن والدتي تخلط اللبن بالماء .. ما نملكه لم يعد كافيًا لتغطية تكاليف اللبن فقط حتى لنهاية الشهر .. لا تقل أننا كنا فقراء لقد كنا معدمين فوالدي كان لاعبًا محترفًا لكنه لم يكن غنيًا كما تظنون وفي نهاية مسيرته نفذت أمواله وكنا نضطر لبيع ما نملك فقط للحياة .. أول الأشياء التي باعها كان التلفاز وهذا يعني أن لا مزيد من كرة القدم بعد ذلك".
ويتابع نجم نادي إنتر ميلان الإيطالي الجديد حديثه ويقول: "الأمور لم تقف عند التلفاز فقط بعد ذلك كنت أعود للمنزل وأبقى لأسبوعين متواصلين بدون كهرباء .. أذهب للحمام فلا أجد ماء ساخن .. أمي تضع الماء في الغلاية وتسكبه على رأسي .. مرت علينا أيام اضطرت فيها أمي لاقتراض الخبز من المخبز لأننا لا نملك ما ندفعه .. الخبازين أصبحوا يعرفوني وأخي بالاسم يمنحانا رغيفًا يوم الإثنين ونسدد قيمته يوم الجمعة".
وأخيرًا قرر لوكاكو أن يُغير الواقع حيث قال: "بعد كل ذلك وحين رأيتها تخلط اللبن بالماء لم أظهر أبدًا أنني علمت ذلك .. لم أرد أن أثقل كاهلها بمزيد من الأوجاع فهي بالفعل تحمل ما يكفي فقط .. كتمت الشعور بالألم في نفسي وأقسمت أن أغير حياتنا .. شعرت أن أحدهم غرس اصبعه داخلي ليوقظني .. علي أن أغير حياة عائلتي للأفضل .. لا يمكنني تحمل والدتي هكذا مرة أخرى لا لا لا لا سأغير كل ذلك".
انتقل لوكاكو مؤخرًا لصفوف نادي إنتر ميلان الإيطالي مُقابل 80 مليون يورو وهو الصفقة الأغلى في تاريخ النادي العريق.
0
التعليقات
سجل واترك رسالتك
كن أنت أول من يعلق
قل شيئا
توصيات
تسجيل الدخول