تسجيل الدخولالخروج من
اخترنا لكرياضةأخبار مصرحوادثفنمنوعاتالشرق الأوسطعرب وعالمعاجل
«بـ3000 جنيه».. قصة سقوط شبكة المتعة الحرام بحيلة شيطانية

إيمان هلب

26 يناير 2020

تمكنت قوات الأمن من القبض على تنظيم لممارسة المتعة الحرام في الإسكندرية، يقوده رجل وساقطتان، تفوقا على الشيطان نفسه، وأنشئوا هذا التنظيم  مستترًا بحيلة شيطانية.
كانت البداية، عندما روج «م. ص. م»، 50 سنة، والمدعوتان«ف. إ. ع»، 35 سنة، و«آ. ح. م»، 30 سنة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، عن عقد جلسات مساج وتدليك وتخسيس، لاستقطاب راغبي الدعارة والجنس الحرام.
يتم التواصل معهم عبر رسائل نصية تتطور بعد ذلك إلى محادثات هاتفية، ويتم تحديد المكان والعنوان، لممارسة الدعارة مع المتهمة الثانية والثالثة بمقابل مالي يتراوح بين 500 و3000 جنيه.
ورصد ضباط مكافحة جرائم الآداب العامة بالإسكندرية، الحساب الخاص بهذا التنظيم على «الفيس بوك»، وبدأ ضباط مكافحة جرائم الآداب بعمل التحريات اللازمة عن الواقعة.
وتوصلت جهود البحث إلى أن المتهمين يروجون ﻻستقطاب راغبي الجنس الحرام من الرجال، بدعوة أنهم يعقدون جلسات مساج وتدليك، متخذين  من نشاط المساج والتدليك المعلن ساترًا، لنشاطهم الإجرامي المخل بالآداب العامة.
تمكنت الجهات الأمنية من ضبط المتهمين الثلاثة، وبمواجهتهم بنشاطهم المخالف للآداب العامة، أقروا بارتكابهم الواقعة بهدف جمع الأموال، وتم تحرير محضر بالواقعة، وجار عرض المتهمين على النيابة العامة لتباشر معهم التحقيقات.
ما العقوبة المناسبة للمتهمين من وجهة نظرك؟ شاركنا برأيك في التعليقات أسفل المقال
 
0
التعليقات
سجل واترك رسالتك
كن أنت أول من يعلق
قل شيئا
توصيات
تسجيل الدخول