تسجيل الدخولالخروج من
اخترنا لكأخبار مصررياضةحوادثفنمنوعاتعرب وعالم
الأمم المتحدة : استمرار قتل مسلمى الروهينجا فى ميانمار يثير القلق

دالية

18 فبراير 2020

أعرب خبراء المجلس الدولى لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، عن قلقهم حيال استمرار ما يتعرض له مسلمى الروهينجا فى ميانمار لمزيد من أعمال القتل والتشريد فى مناطق مقطوع عنها الإنترنت حاليا.
ووفقا للبيان الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان فى جنيف، اليوم الثلاثاء، هناك "مدنيين، ومن بينهم أطفال، لا يزالون مضطرين لتحمل العبء الرئيسى لهذا الصراع المتصاعد، وهو أمر مفزع بالنسبة لهم على نحو خاص نظرا لتصاعد العنف فى المناطق التى تم إغلاق الإنترنت فيها".
وكانت حكومة رئيسة وزراء ميانمار أون سان سوتشى، الحائزة على جائزة نوبل فى السلام، قطعت الإنترنت فى مناطق أخرى من إقليم راخين االذى يشهد صراعا عنيفا منذ مطلع الشهر الجارى، وعزت شركة "تيلنور" لخدمات الإنترنت قرار الحكومة آنذاك إلى متطلبات تتعلق بالأمن والصالح العام، كما تم قطع الإنترنت منذ أشهر عديدة فى بعض المناطق بإقليم راخين المجاور لبنجلاديش .
وقال المكتب الأممى: " الخبراء يتلقون منذ الرابع من فبراير الجارى تقارير لها مصداقية عن معارك يومية، واستخدام لمروحيات وسفن بحرية".
وأشارت التقاير إلى مقتل 7 مدنيين، وإصابة نحو 50 شخصا آخرين، إصافة إلى تشريد ما يصل إلى 1100 شخص خلال الأيام العشرة الأخيرة.
ويواجه جيش ميانمار اتهامات بارتكاب جرائم إبادة جماعية بحق أقلية الروهينجا المسلمة، ما تسبب فى فرار أكثر من 700 ألف شخص، وخصوصا خلال عام 2017، إلى بنجلاديش هربا من العنف.
0
التعليقات
سجل واترك رسالتك
كن أنت أول من يعلق
قل شيئا
توصيات
تسجيل الدخول